كلية آدم هي مؤسسة تربوية قطرية تعمل من أجل ترسيخ الديمقراطية والسلام وفكرة احترام حقوق الإنسان والمواطن في كافة أوساط المجتمع في إسرائيل- عرباً ويهوداً، صغاراً وكباراً. تنفذ الكلية نشاطاتها في إطار جهاز التعليم الرسمي وفي مؤسسات ومنظمات تربوية، اجتماعية، ثقافية ومؤسسات المجتمع المحلي.

whats_new_arabic

 law_thumbالمقاطعة الاقتصادية السياسية – طريقة للتعبير الحر و/أو للمقاومة السلمية

قانون منع الإضرار بدولة اسرائيل من خلال المقاطعة، لعام 2011 والمعروف بـ”قانون المقاطعة” والذي تمت المصادقة عليه بالاجماع في الكنيست بتاريخ 11.7.2011. واعيدت المصادقة عليه مع التعديلات باجماع الكنيست بالقراءتين الثانية والثالثة – مقترح “قانون الدخول لاسرائيل” في يوم 6.3.2017“. المقاطعة كما عرفها القانون هي إحدى وسائل التعبير. والتي يمكن في الظاهر مناقشتها كما نناقش أنواع التعبير الأخرى وتجنب النقاش المقترح، ولكن التدقيق في الأمر يظهر ان لهذه الوسيلة ميزات خاصة تحتاج الى مزيد من التفكير.


 

حول الاعتداء الخفي على حرية التعبير

thumb

إلى جانب النقاش المفتوح والمعروف حول أهمية حرية التعبير وحول شرعية تقييدها، تتم في الخفاء إجراءات مقصودة وغير مقصودة من أجل سلب حرية التعبير أو الحد منها، وبما أن وعي الجمهور لهذه الخطوات قليل فإنه يمكن استخدامها من قبل معارضي الديمقراطية كأدوات لسلب ومنع امكانية اقامة حوار مجتمعي مفتوح ومثمر وشجاع. اقتراحات للنقاش تعقيباً على أحداث واقعية.


Screen Shot 2017-04-09 at 9.11.22 AM

أهمية البث العام
هل حرية التعبير هي حق أم منتج اقتصادي؟

النقاش الدائر هذه الأيام حول مسألة سلطة البث والمؤسسات العامة، يكشف معضلة عميقة في مسألة الديمقراطية الحاسمة.  هل ينبغي أن تكون حرية التعبير حقاً ديمقراطياً أم علينا التعامل معها كمنتج استهلاكي يخضع لقواعد السوق؟ للمزيد…



Banner1
ظاهرة العنصرية الآخذة في الانتشار والتطرف، تفرق وتوسع الهوة بين اطياف المجتمع الاسرائيلي، والواقع الاجتماعي السياسي يشكل تربة خصبة لانتشارها. في كلية آدم نؤمن أن التربية للاعتراف الفعلي بحقوق متساوية لكل إنسان، وكل مجموعة ثقافية وكل شعب بالحرية، منذ جيل مبكر، هو المفتاح لاستئصال ظاهرة العنصرية والتحريض. للمزيد


protestحماية حرية التعبير لمجموعات الأقلية

حريّة التعبير هي حق إنساني أساسي في النظام الديمقراطيّ. تُمكّن حرية التعبير مواطني الدولة من تبادل المعلومات والأفكار، وتمكّنهم من الاحتجاج ضد اللا مساواة والسياسات القامعة ، والتأثير على الخطاب العام وانتقاد السلطة على أفعالها. تُشكل حرية التعبير شرطا ضروريا لتحقيق الذات لدى كل إنسان، ولتطبيق السيرورة الديمقراطية.للتحميل


zipper-mouth-face-emoji-emoticon-vector-icon

حرية التعبير: كسر الصمت

البرنامج الوطني للتعليم الهادف يسعى نحو الامتياز القيمي والاجتماعي وتأسيس مجتمع مثالي في دولة اسرائيل. ومن أجل هذا الهدف على وزارة التربية والتعليم تعزيز مشاركة الطلاب في القضايا الأخلاقية والاجتماعية وتشجيع الحوار حول قضايا مثيرة للجدل، ويشمل هذا مواضيع سياسية وآنية، بواسطة النقاش العادل المحترم.للتحميل


political-correctness-1-silenceالصواب السياسي – بين شرطة الأفكار واللباقة الأولية

إعتاد المجتمع على التعليق وتصحيح اقوال المتحدثين والمتحدثات، الكاتبين والكاتبات، فيما يتعلق بسلامة اللغة. اذا نشر ملف يحتوي على مصطلح مثل “ثلاث أولاد” أو “عشر شواكل” – سيكون هناك من سيصحح هذا الخطأ. الحفاظ على لغة سليمة من الممكن أن ينبع من توجه محافظ ( على سبيل المثال، توبيخ عند استخدام “لغة الشارع” التي توّسع حدود اللغة)، أو رغبة في الحفاظ على قاسم مشترك – لأن قواعد اللغة تمكّن الجميع من فهم الآخرين، لأن الجميع يتحدث بنفس اللغة ويستخدمونها بالأسلوب ذاته. للمزيد


screen-shot-2016-10-26-at-6-27-41-pm

قلبي في الشرق وأنا في أقصى الغرب” (الحاخام يهودا هليفي)
الحقوق المتساوية في التعبير الثقافي

من اجل الحفاظ على حرية التعبير، وتعزيز المساواة بين المجموعات الثقافية المختلفة ومكافحة العنصرية، هناك حاجة لتوضيح معضلة حرية التعبير في المجتمع متعدد الثقافات، وتعزيز عملية التفريق بين حالات التمييز الثقافية وحالات التمييز المتخيلة ، وبين التفوهات العنصرية التي يجب منعها وبين التفوهات التي تحتسب عنصرية فقط من أجل إنكار حرية التعبير.للتحميل


shaming_thumb

التشهير عبر الانترنت – أداة لتصحيح الظلم و/أو إعدام دون محاكمة في ميدان عام؟ لظاهرة التشهير آثار شخصية وإجتماعية وسياسية. في هذا المنشور سنحاول ان نطلع بايجاز على الجوانب السلبية لهذه الظاهرة وعلى طرق التعامل معها وكذلك الحديث حول امكانيات استعمالها لدعم اهداف ذات قيمة ايجابية. اقتراحات للنقاش تعقيباً على أحداث واقعية.

 


thumb الشبكات الاجتماعية في خدمة الديمقراطية. الإعلام عبر الانترنت يحمل إمكانيات تثقيفية واجتماعية وديمقراطية، لا تتم مناقشتها عادة ولذلك فلا يتم تطبيقها. هذا المنشور مخصص لتناول هذه الإمكانيات.


words-matter-title-Arabic

 نوجه في كلية آدم وفي جمعية حقوق المواطن دعوة لمعلمي المدارس الاعدادية والثانوية من اليهود والعرب للمشاركة في برنامج تعليمي “قوة الكلمة” في العام الدراسي 2016-2017.دعوة للمدارس

تم تطبيق البرنامج في 26 مدرسة في الشمال، الوسط، القدس والجنوب في العام الدراسي السابق تم من خلالها اتمام دورات استكمالية، ورشات للطلاب، مؤتمرات قطرية ولقاءات تجمع المعلمين والطلاب. 

 اقتراحات للنقاش تعقيباً على أحداث واقعية


Building-Common-Future_web_arabic

صور من اللقاء الأول | صور من اللقاء الثاني


مؤتمر قطري للمدارس

أبناء شبيبة يقومون بفعاليات لحماية حرية التعبير ومواجهة العنصريةPlacard_web

هدف المؤتمر إعطاء ادوات فعلية للطلاب/ات لنشاط مدرسي او جماهيري لدفاع عن حرية التعبير والحفاظ على الساحة الجماهرية من التحريض عامة والتحريض على العنصرية خاصة في هذا المؤتمر يشترك 20 مدرسة يهودية وعربية من الشمال، والمركز، والجنوب والقدس.

نتوجّه لكم كلّيّة آدم وجمعيّة حقوق المواطن، خالص الشكر على مشاركتكم في مؤتمر الشبيبة الذي عُقد في رمات إفعال بتاريخ 23.2.2016، بعنوان ” أبناء الشبيبة ناشطين من أجل حماية حرّيّة التعبير ومواجهة العنصريّة”. لا شكّ أنّه بفضل مشاركتكم ومشاركتكنّ، تمكّنّا من عقد هذا اللقاء. من ناحيتنا كان هذا اللقاء مثيرًا للتحدّي بشكل كبير وممتع، كما أنّه شكّل خطوة أخرى في عمليّة تربويّة طويلة الأمد، تهدف إلى ترسيخ قيم ديمقراطيّة لدى أبناء الشبيبة.

بعض المدارس التي شاركت في المشروع، هي الآن في خضمّ استكمال للمعلّمين بعنوان ” حماية حرّيّة التعبير ومواجهة العنصريّة”، في حين ستبدأ مدارس أخرى بالاستكمال خلال الأيّام والأسابيع القريبة القادمة. من دواعي أسفنا أنّ بعض المدارس المشاركة في البرنامج لم تتمكّن من الانضمام، ونأمل أن يتم التواصل بينكم وبينها في المستقبل.   

صور من المؤتمر


 “مدينة الغد” العيش المستقبلي في مدينة مختلطة

مؤتمر “مدينة الغد – المعيشة المستقبلية في مدينة مختلطه” هو المؤتمر الثالث في سلسلة من المؤتمرات التي تختص بموضوع الحياة في المدن المختلطة, هذا المؤتمر من تنفيذ كلية آدم وصندوق القدس هذا المؤتمر في القدس.

سيدرس المؤتمر في هذا العام المعيشة في المدينة المختلطة بما يتوافق مع التغيرات الكثيرة التي تحدث في العالم بسبب العمليات الإقتصادية, السياسية, الإجتماعية, التكنولوجية, الثقافية وغيرها. ترافق هذه العمليات تأثيرات كبيرة على المعيشة في المدن ذات الطابع السكاني المتنوع في كافة أنحاء العالم, من بينها دولة إسرائيل. لحركة اللاجئين والمهاجرين, وللعولمة الإقتصادية, وللصراع القومي ولغيرها من الأمور تأثير على الحيز الحضري بشكل لم يسبق له مثيل.

سيشارك في المؤتمر العديد من المختصين, النشطاء الإجتماعيين, السياسيين وغيرهم, من إسرائيل ومن دول أخرى. تهدف مشاركتهم الى بناء حوار حول القضايا المتعلقة بهذه التغيرات, كما تهدف مشاركتهم الى الإستعداد لهذه التغيرات وللتعامل معها بشكل إنساني وخلّاق.

برنامج المؤتمر

mixed_citiescity_of_tomorrow


تربية فاعّلة على حرّيّة التعبير: مشروع مشترك لكلّيّة آدم وجمعية حقوق المواطن في إسرائيل

Print

للمزيد…

EU-logo

بدعم من الاتحاد الاوروبي